الثلاثاء, 2017-09-19, 17:59أهلاً بك ضيف
التسجيل | دخول
RSS

.
.
داخل المجلة
علوم و معارف
قصص و حكايات
إضحك معنا
تعلم التلوين
ألعاب نسيم
ألعاب بنات
ألعاب خاصة بالبنات
ألغاز و فوازير
رواد أدب الطفل
كتاب و رسامون من أجل الطفولة
قصائد للأطفال
أطفال مبدعون
قصص و رسوم من إبداع الأطفال
تعلم الرسم
موضة
Stories in English
بحث
.
.
.
الدخول للموقع
عداد الزوار

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
أعضاء: 0
الرئيسية » صفحات » قصص و حكايات

نحــــلة ريـــــم

نحــــلة ريـــــم

تأليف : حنـان مهدي - رسم : سليــــم دحدوح

    كانَتْ تَطيرُ في الجَوِّ وَتَتَساءَلُ: لِمَ الأَزْهارُ ذابِلَةٌ وَجافَّةٌ؟ انْتَقَلَتْ بَيْنَ كُلِّ الحُقولِ فَلَمْ تَجِدْ وَرْدَةً واحِدَةً تَصْلُحُ لأَنْ تَمْتَصَّ مِنْها رَحيقَها. سَتَظَلُّ هذِهِ النَّحْلَةُ المِسْكينَةُ بِلا أَكْلٍ وجائِعَة إِذا بَقِيَ الحالُ هكَذا.

    فَجْأَةً، هَبَّتْ عاصِفَةٌ قَوِيَّةٌ، فَلَمْ تَسْتَطِعِ العَوْدَةَ إِلى الخَلِيَّةِ حَيْثُ تَقْطُنُ. لَقَدِ ابْتَعَدَتْ عَنْها كَثيرًا. التَصَقَتْ بِحافَّةِ نافِذَةِ غُرْفَةِ "ريـم" لِكَيْ تَحْمِيَ نَفْسَها فَلا تَخْنُقُها العاصِفَةُ.

    فَتَحَتْ "ريم" النّافِذَةَ، فَدَخَلَتْ مُسْرِعَةً. هُنا قالَتْ لَها مُهَلِّلَةً: "مَرْحَبًا أَيَّتُها النَّحْلَةُ كَمْ أَنْتَ جَميلَة!" رَدَّتِ النَّحْلَةُ : "هَلْ عِنْدَكِ بَعْضُ الزُّهورِ ؟ "

قالَتْ :" نعم ،  عِنْدي ولكِنْ لِمَ ؟ "

رَدَّتِ النَّحْلَةُ: " أَرْجوكِ أَنْ تَجْلِبيها لي، أَكادُ أَموتُ جوعًا. لَقَدْ تَلُفَتْ كُلُّ الأَزْهارِ في الخارِجِ. "

رَأفَتْ "ريم" لِحالِ النَّحْلَةِ، فَأَحْضَرَتْ لَها الوُرودَ. أَخْرَجَتْ لِسانَها الطَّويلَ وَامْتَصَّتِ الرَّحيقَ مِنْها. وَكَمْ كانَتْ سَعادَتُها غامِرَةً حينَ انْتَهى المَطافُ بِالرَّحيقِ مَخْزَّنًا في مَعِدَتِها.

أَنْهَتِ الأَكْلَ، فَراحَتْ تَحومُ وَتَطوفُ مَسْرورَةً حَوْلَ "ريم" ثُمَّ قالَتْ لَها: " شُكْرًا لَكِ يا صَديقَتي الطَّيِّبَة، لَوْلا لطْفك لَما كُنْتُ سَأُنْتِجُ اليَوْمَ شَيْئًا مِنَ العَسَلِ ".

رَدَّتْ "ريم" مُتَعَجِّبَةً : " تُنْتِجينَ العَسَلَ! وَهَلْ أَنْتِ مَصْنَعٌ ؟ "

ضَحِكَتِ النَّحْلَةُ وَقالَتْ : " نَعَم أَنا مَصْنَعٌ وَبَطْني هُوَ الآلَةُ."

قالَتْ : " ماذا تَقْصِدينَ ؟ "

رَدَّتِ النَّحْلَةُ :" أُدْعى  شَغّالَة نَحْل العَسَل، لَقَدْ رَأَيْتِ كَيْفَ أنني امْتَصَصْتُ الرَّحيقَ وَخَزَّنْتُهُ في مَعِدَتي. بَعْدَ لَحَظاتٍ، بِحَوْلِ الله، سَأَعودُ إِلى خَليَّتي وَأُخْرِجُهُ مِنْ فَمي فَأُعْطيهِ لِنَحْلَةٍ أُخْرى أَوْ أَضَعُهُ في خَلِيَّةٍ فارِغَةٍ في القفيرِ."

قالَتْ "ريم" : "وماذا يَحْدُثُ للرَّحيقِ بَعْدَها ؟"

رَدَّتِ النَّحْلَةُ: " في القَفير شَغالات سَتَعْمَلُ عَلى إِضافَةِ إِنْزيمات إِلى الرَّحيقِ،  وَعِنْدَما يَتَبَخَّرُ الماءُ مِنَ الرَّحيقِ، يَبْدَأُ في التَّحَوُّلِ لِيُصْبِحَ عَسَلاً.  وَفي الأَخير، يَأْتي مُربّو النَّحْلِ وَيَسْتَخْرِجونَ عَسَلاً حُلْوَ المَذاقِ."

قالَتْ "ريم" : " آه... لَقَدْ فَهِمْتُ الآن، كَمْ أَنْتِ نَشيطَةٌ وَمُجِدَّةٌ. لكنّني أَحْزَنُ لِحالِكِ ؟"

قالَتِ النَّحْلَةُ :"  لمَ ؟"

رَدَّتْ "ريم" : " تجهدين وَتَتْعَبين لِيَأْتي في الأَخيرِ مُربّو النَّحْلِ وَيَسْلِبونَكِ كُلَّ ما جهدْتِ للحُصولِ عَلَيْهِ ؟"

ابْتَسَمَتْ وَقالَتْ : " لا تَقْلَقي عَلَيْنا إِنَّ الشّغالاتِ تَقومُ بِوَضْعِ أَغْطِيَةِ شَمْع عَلى الخَلايا المَمْلوءَةِ بِالعَسَلِ، فهكذا لا يقطر ولا نخسر شَيْئًا مِنْهُ.. وَالمُرَبّون لا يأخُذونَ كُلَّ العَسَلِ مِنّا بَلْ يَتْرُكونَ لَنا ما يَكْفينا لِنَتَغَذّى عَلَيْهِ."

رَدَّتْ "ريم" مَسْرورَةً: " هذا جَميلٌ."

فَقالَتْ النَّحْلَةُ : " وَطَبْعًا أُسَرُّ كَثيرًا حينَ تَتَغَذّونَ عَلى ما نُنْتِجُهُ، لأَنَّ العَسَلَ سُكَّرٌ بَسيطٌ يَمْتَصُّهُ الجِسْمُ بِسُرْعَةٍ وَفيهِ كَثيرٌ مِنَ الأَمْلاحِ المَعْدَنِيَّةِ. وَهُوَ الغِذاءُ السُّكَّرِيُّ الوَحيدُ الَّذي لا يَحْتاجُ لِتَنْقِيَةٍ وَيَحْتَوي عَلى أَمْلاحٍ مَعْدَنِيَّةٍ مُفيدَةٍ لِجِسْمِ الإِنْسانِ كثيرًا."

هُنا كانَتِ العاصَفِةُ قَدْ هَدَأَتْ وَعادَ الجَوُّ لِيُصْفى. وَدَّعَتِ النَّحْلَةُ "ريم" الَّتي حَزِنَتْ بِشِدَّةٍ عَلى فراقِها فَوَدَّعَتْها قائِلَةً :" عودي قَريبًا يا نَحْلَتي العَزيزَة."

تَحَمَّسَتْ كَثيرًا مِنْ نَشاطِها وَنَفْعِها للنّاسِ، فَانْكَبَّتْ عَلى كِراسَتِها تُراجِعُ دُروسَها بَعْدَ أَنْ رَأَتْ كَدَّ النَّحْلَةِ وَشَقاءَها لِتَحْقيقِ ما تَصْبو إِلَيْهِ. لَقَدْ أشْعَلَتْ وَميضَ الحَماسَةِ وَالشَّغَفِ فيها.

© مجلة نسيم الإلكترونية للأطفال

موقع أطفال مفيد من أفضل مواقع الطفل التربوية و التثقيفية و العلمية. مجلة نسيم للاطفال مجلة إلكترونية خاصة بالطفل من اجل أطفالكم. قصص و حكايات و علوم و تعليم الرسم و الاعمال اليدوية. موقع أطفال موقع أطفال موقع أطفال موقع أطفال موقع أطفال موقع أطفال

الفئة: قصص و حكايات | بتاريخ: (2014-12-16) | 
مشاهده: 1854 | الترتيب: 4.8/16
مجموع التعليقات: 3
avatar
0
3
شكرا أحبائي tongue biggrin .. ..
avatar
0
2
holiday song salute ما شاء الله تبارك الله تعالى salute1
avatar
0
1
رائع جدا وجميل ♥واو مررره حلو€¥ %. .%
avatar