الثلاثاء, 2017-08-22, 02:25أهلاً بك ضيف
التسجيل | دخول
RSS

.
.
داخل المجلة
علوم و معارف
قصص و حكايات
إضحك معنا
تعلم التلوين
ألعاب نسيم
ألعاب بنات
ألعاب خاصة بالبنات
ألغاز و فوازير
رواد أدب الطفل
كتاب و رسامون من أجل الطفولة
قصائد للأطفال
أطفال مبدعون
قصص و رسوم من إبداع الأطفال
تعلم الرسم
موضة
Stories in English
بحث
.
.
.
الدخول للموقع
عداد الزوار

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
أعضاء: 0
الرئيسية » صفحات » قصص و حكايات

لِمَ فرشاتي تُؤْلِمُ لثَّتي ؟

لِمَ فرشاتي تُؤْلِمُ لثَّتي ؟

    تأليف : حنان مهدي رسوم : سليم دحدوح

       وَجَدْتُ فُرشاةَ أسْنانٍ جديدةً في الدُّرْجِ فأخَذْتُها ونَظَّفْتُ بها أسْناني. آلَمَتْ لثَّتي كثيرًا فَقُلْتُ لها: " لِمَ تَفْعلينَ ذَلِكَ؟ أنا وَلَدٌ يُحِبُّ النَّظافَةَ يَجِبُ أنْ تُرَحِّبي بي". أجابَتْني بِخَجَلٍ: "ولكنّكَ أنْتَ مَنْ يَضْغَطُ عليَّ بِشِدَّةٍ، كُنْ لطيفًا على أسْنانِكَ وَفَمِكَ الصَّغيرِ". وَضَعْتُها في سلَّةِ فراشي الأسنانِ وَتَمَنَّيْتُ عليها ألاّ تُكَرِّرَ ذَلِكَ ثانيَةً.

     في المَساءِ، بَعْدَ العَشاءِ، حَمَلْتُها وبدَأْتُ بالتَّنْظيفِ فَجَرَحَتْني وحتّى أنَّ المَعجونَ خَرَجَ مِنْ فَمي على ثِيابي فتَوَسَّخَتْ. دَخَلَتْ عليَّ أُمّي وقالَتْ: " ماذا تَفْعَلُ يا لُؤَيْ لِمَ أَكْثَرْتَ المَعجونَ على الفرشاةِ؟ يَكفي أنْ تَضَعَ كمِيَّةً صغيرةً لِتَصبِحَ أسْنانُكَ بيضاءَ كالثَّلْجِ". ثُمَّ ساعَدَتْني على تَنْظيفِ فَمي وَثِيابي. فأخبرْتُها أنّني فَعَلْتُ كما علَّمَتْني وَوَضَعْتُ كميَّةً قليلَةً ونظَّفتُ أسْناني مِنْ فَوْقِ إلى أسْفَلِ. فَنَظَرَتْ أُمّي إلى الفُرشاةِ وقالَتْ لي: "إنّها كبيرةٌ جِدًّا على وَلَدٍ صَغيرٍ مِثْلَكَ. مِنْ أيْنَ أَحْضَرْتَها؟ فاعْتَرَفتُ لها بأنّني أَخَذْتُها مِنْ خزانَتِها. ابْتَسَمَتْ أمّي وَوَعَدَتْني أنّها سَتُحْضِرُ لي فرشاةً صغيرَةً وأكثَرَ نُعومَةً. في اليومِ التّالي، عندما نَظَّفْتُ أسْناني بِها لَمْ أَنْزِفْ وَلَمْ تُؤْلِمْني لَثَّتي. لقد كانَتْ الفُرشاةُ ناعِمَةً على لَثَّتي. لمّا أَنْهَيْتُ التّنْظيفَ ضَحِكَتْ فرشاتي الصّغيرَةُ وقالَتْ لي: "أَهْلًا بِكَ يا صديقي النّظيفُ. أَرْجو أَنْ أَكونَ صديقَةً مُمْتِعَةً وَطَيِّبَةً وناعِمَةً".

     رَحَّبْتُ بِها بابْتسامَةٍ لامِعةٍ، ومُنْذُ ذلِكَ اليَوْمِ صارَتْ فرشاةُ الأسْنانِ صَديقتي الّتي لا أسْتَغْني عنْها بَعْدَ كُلِّ وَجْبَةٍ لأنّها تُريحُني مِنْ رائِحَةِ فمي الكَريهَةِ وتَجْعَلُ بسْمَتي أكثَرَ سِحْرًا.

الفئة: قصص و حكايات | بتاريخ: (2014-09-27) | 
مشاهده: 2109 | الترتيب: 4.9/20
مجموع التعليقات: 10
avatar
0
10
biggrin
avatar
0
9
شكرا لكم على الردود والتفاهل الطيب
avatar
1
8
جميلة جدا ، شكرا لكِ.

هناك نصيحة طبية ـ جديدة ـ تقول : اجعلوا فترة ( من ربع الساعة إلى النصف) بين الأكل وتنظيف الأسنان كي لا تتأذى الأسنان (بسبب التفاعل) خاصة بعد أكل الحوامض. للفائدة فقط wink
avatar
0
7
شكرا على هذه القصة الجميلة ونحن ننتضركل جديد بفارغ الصبر
avatar
0
6
شكر خاص للاستاذ كمال happy الصفة منيرة بحضورك  salute biggrin
avatar
0
5
أشكر كل من يشجعني
avatar
0
2
عمل جميل بالتوفيق
avatar
0
4
شكرا ممتنة لك happy
avatar
1
1
رائعة وهادفة عزيزتي حنان شكرًا لك
avatar
0
3
شكرا حبيبتي روزيت على الرد الطيب ...لا تحرومنا النقد البناء أيضا ... biggrin
avatar