الإثنين, 2017-06-26, 17:52أهلاً بك ضيف
التسجيل | دخول
RSS

.
.
داخل المجلة
علوم و معارف
قصص و حكايات
إضحك معنا
تعلم التلوين
ألعاب نسيم
ألعاب بنات
ألعاب خاصة بالبنات
ألغاز و فوازير
رواد أدب الطفل
كتاب و رسامون من أجل الطفولة
قصائد للأطفال
أطفال مبدعون
قصص و رسوم من إبداع الأطفال
تعلم الرسم
موضة
Stories in English
بحث
.
.
.
الدخول للموقع
عداد الزوار

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
أعضاء: 0
الرئيسية » صفحات » قصص و حكايات

الصّبيُّ الحارِسُ
الصّبيُّ الحارِسُ
قصة : روزيت عدوان - رسوم : خليــلو
      كانَتْ هُناكَ مَزْرَعَةٌ كَبيرَةٌ تَعيشُ فيها حَيَواناتٌ كَثيرَةٌ. وَكانَ لِهذِهِ المَزْرَعَةِ حارِسٌ صَبِيٌّ يَتيمٌ يَهْتَمُّ بِها وَيَحْرس حَيَواناتِها. إِلاّ أَنَّ صاحِبَ المَزْرَعَةِ كانَ رَجُلًا قاسي القَلْب يَسْتَغِلُّ الصَّبِيَّ وَيُحَمِّلُهُ أَعْباءً ثَقيلَةً. وَكانَ كُلَّما رَأى الصَّبِيَّ الحارِسَ يَلْهو ضَرَبَهُ بِعَصاه ضَرْبًا شَديدًا.
      كانَ أَوْلادُ الحَيِّ يُراقِبون الصَّبِيَّ وَيَأْسَفونَ لِحالِهِ وَيَغْضَبونَ لِتَصَرّفِ صاحِبِ المَزْرَعَةِ القاسي معهُ.
      في يَوْمٍ بارِدٍ مِنْ أَيّامِ فَصْلِ الشِّتاءِ، سَقَطَ مَطَرٌ غَزيرٌ مِنَ السَّماءِ. فَدَخَلَ كُلُّ الأَوْلادِ إِلى بُيوتِهِم، يَخْتَبِئونَ مِنْ بَرْدِ الشِّتاءِ القارِسِ وَأَمْطارِهِ الغَزيرَةِ. إلاّ ذاك الصَّبِيّ حارِس المَزْرَعَةِ، إذْ كانَ عَلَيْهِ أَنْ يَبْقى في المَزْرَعَةِ، على الرَّغْمِ مِنْ شِدَّةِ البَرْدِ، يَهْتَمُّ بِها وَيَحْرسُها وَيُطْعِمُ الحَيَواناتِ. وإذْ لَمْ يَكُنْ لَدَيْهِ مَكانٌ يَحْتَمي فيهِ مِنَ البَرْدِ وَالمَطَرِ بَدَأَ جِسْمُهُ يَرْتَجِفُ فَسَقَطَ عَلى الأَرْضِ.
       ما إنْ تَوَقَّفَ المَطَرُ حَتّى طَلَعَتِ الشَّمْسُ، فَخَرَجَ الأَوْلادُ يَتَفَقَّدونَ الصَّبِيَّ الحارِسَ، فَوَجَدوه مُسْتَلْقِيًا تَحْتَ إحْدى الشَّجَراتِ فاقِدًا الوَعْيَ. للحالِ أَسْرَعوا في طَلَبِ الإسْعافِ وتَمَّ نَقْلُهُ إِلى المُسْتَشْفى حَيْثُ تَلَقّى العِنايَةَ اللازمَةَ حَتّى اسْتَعادَ وَعْيَهُ وَشَعَرَ بِتَحَسُّن.
       تَكَفَّلَ أَحَدُ الآباءِ بِتَكاليفِ الاسْتِشْفاءِ. كَما أَنَّهُ اتَّصَلَ بِأَحَدِ دورِ الرِّعايَةِ بالأَطْفالِ وَأَخْبَرَهُم قِصَّةَ الصَّبِيِّ، فَما كانَ مِنْهُم إِلا أَنْ رَحَّبوا بِه لِيَنْضَمَّ إِلى المؤسَّسَةِ. وَهُناكَ قَدَّموا لَهُ كَلَّ الرِّعايَةِ الَّتي يَحْتاجُ إلَيْها كُلُّ طِفْلٍ في مِثْلِ سِنِّهِ بالإضافَةِ إلى تَأمينِ المَسْكَن وَالّلِباسِ وَالطّعامِ وَالعِلْمِ وَالشُّعور بالأمانِ وَالطمأنينةِ. تَغَيَّرَ حالُ الصَّبِيِّ عِنْدَما انتَقَلَ للعَيْشِ في هذه المؤسَّسَةِ وَأَصْبَحَتْ حَياتهُ أَفْضَلْ بِكَثير لأَنَّهُ وللمرَّةِ الأَولى في حَياتِهِ يُدْرِكُ حُقوقَهُ كَطِفْلٍ.
     وتَمَّ تَوْقيفُ صاحِبِ المَزْرَعَةِ بِتُهْمَةِ اسْتِغْلالِ الطِّفْلِ وتَحْميلِهِ أَعْباءً ثَقيلَةً تُهَدِّدُ بِصِحَّتِهِ وَسَلامَتِهِ وَتُعَرِّضُ حَياتَهُ للخَطَرِ.
      جَميعُ الأَطْفالِ لَهُمُ الحَقُّ في الحِمايَةِ مِنَ العُنْفِ وَالاسْتِغْلالِ وَالإيذاءِ، فَهَلْ يَحُقُّ لأَيٍّ كان أَنْ يَحْرِمَ الأطْفالَ حقوقهم وطُفولَتهم؟

© مجلة نسيم الإلكترونية للأطفال

موقع أطفال مفيد من أفضل مواقع الطفل التربوية و التثقيفية و العلمية. مجلة نسيم للاطفال مجلة إلكترونية خاصة بالطفل من اجل أطفالكم. قصص و حكايات و علوم و تعليم الرسم و الاعمال اليدوية. موقع أطفال موقع أطفال موقع أطفال موقع أطفال موقع أطفال موقع أطفال

الفئة: قصص و حكايات | بتاريخ: (2015-11-22) | 
مشاهده: 2168 | الترتيب: 4.4/12
مجموع التعليقات: 1
avatar
1
i like
avatar